عمر تيفي نيوز

توتر العلاقة بين برشلونة ووكيل ليفاندوفسكي بسبب هانزي فليك

كشفت تقارير صحفية إسبانية، عن توتر العلاقة بين رئيس نادي برشلونة، خوان لابورتا، ووكيل اللاعبين بيني زهافي الذي يتولى أعمال روبرت ليفاندوفسكي.

زهافي أحد الوكلاء الذين كانوا من المقربين من لابورتا، خاصة في ظل الصفقات التي أبرمها الرئيس الإسباني مع الوكيل في العديد من المناسبات.

إذاعة “بار كاناليتس” الإسبانية، أكدت أن بيني زهافي غاضبًا من خوان لابورتا، لأن رئيس نادي برشلونة، أجرى محادثات هاتفية مع موكله هانزي فليك لخلافة تشافي، دون أن يستشيره.

طالع أيضًا.. سبورت توضح موعد إعلان برشلونة تجديد عقد سيرجي روبيرتو

وأشارت التقارير إلى أن لابورتا عندما كان يبحث عن بدلاء لـ تشافي، اتصل بـ هانزي فليك مباشرة، دون أن يعود لوكيله بيني زهافي، وهو ما جعل الأخير يغضب من تصرف رئيس النادي الكتالوني.

وشددت التقارير على أن لابورتا حاول التواصل مع زهافي بعد ذلك، لكن صاحب الـ80 عامًا لم يرد على رسائل الواتساب الخاصة بـ رئيس برشلونة منذ ذلك الحين.

العلاقة المتوترة بين لابورتا وزهافي ستجعل الأمور صعبة بشأن اللاعبين الذين يريد النادي الكتالوني التعاقد معهم ولديهم عقود مع بيني، بالإضافة إلى أن روبرت ليفاندوفسكي نفسه يفكر برشلونة في رحيله، ولن يتمكن من تحقيق ذلك إلا في حالة تصحيح الأوضاع مع وكيله.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى